قامت جمعية الكتاب المقدس في لبنان بتنظيم واستضافة تدريبين متزامنين، الأول حول شفاء الأطفال من الصدمات والثاني مخيم شفاء القلوب عند الأطفال من 26 حزيران حتى 5 تموز 2019، وذلك بسبب الطلب الكبير على مساعدة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و13  عامًا والذين مرّوا بأحداث مؤلمة، لا سيما النازحين منهم.

 دعت جمعيات الكتاب المقدس في لبنان وسوريا والعراق مختلف الكنائس والمنظمات غير الحكومية لانتداب الذين يعملون بشكل رئيسي مع الأطفال.

 تلقى المشاركون تدريب أولي حول برنامج الشفاء من الصدمات.

 برنامج الشفاء من الصدمات

ثم تم اختيار ميسرين متدربين من لبنان وسوريا والعراق ممن شاركوا في التدريبات الأولية للانضمام إلى جلسة متقدمة تبادلوا فيها تجاربهم وقصص النجاحات والتحديات أثناء تنفيذ البرنامج في مجتمعاتهم.

شارك أحد المشاركين من حلب قصة نجاح في الشفاء، حيث كان أحد الأطفال الذين عمل معهم يعاني من كراهية قوية تجاه مجموعة في سوريا كان يعتقد أنها تسببت في وفاة شقيقه.

ظهرت مشاعر الصبي العدوانية عندما، أثناء دروسه حول المغفرة، كان عليه أن يجيب عما إذا كان يرغب في مسامحة من تسبب له في الألم. أجاب معربًا عن رغبة قوية في الانتقام قائلاً: “لا يمكنني أبدًا مسامحتهم! إذا رأيت عضوًا ينتسب إلى هذه المجموعة، فسأقتله! ” ومع ذلك، بعد جلسة “الألم على الصليب” في نهاية برنامج الشفاء من الصدمة، تغير الفتى تمامًا في الموقف. لقد أدرك أنه قرر التخلي عن المشاعر السلبية التي كانت لديه في قلبه واختيار المغفرة بدلاً من ذلك. وأعرب عن أنه لم يعد يشعر أنه بحاجة إلى الانتقام وقال: “لا أريد أن أكون مثلهم. حتى لو رأيت عضوًا في تلك المجموعة، فأنا أختار أن أسامح “.

الألم على الصليب

قام الميسرون الرئيسيون في التدريب (MFIT) من لبنان وسوريا والعراق بتسهيل الدورتين المتقدمتين والدورتين الأول، تحت إشراف وتدريب معهد الشفاء من الصدمات (THI) بالشراكة مع جمعية الكتاب المقدس الأمريكية (ABS).

تعلمت ريتا، وهي ميسرة من لبنان، أثناء تدريبها الأولي أن الفكرة الأكثر أهمية بالنسبة للمتدربين لفهم البرنامج هي سبب تطبيق بعض الأساليب وأهدافهم.من الجيد أن يتدرب المتدربون على أعمال وأنشطة وأساليب جديدة تساعد في عملية الشفاء، لكن من المهم بالنسبة لهم معرفة سبب وكيفية استخدام هذه التدابير في الواقع. خاض المشاركون في المستوى الأولي تدريباً في الصف لمدة ثلاثة أيام لمناهج الشفاء من الصدمات القائمة على الكتاب المقدس.

ركز التدريب على كيفية معالجة المواضيع الحساسة مع الأطفال بطريقة تفاعلية وممتعة باستخدام قصص الكتاب المقدس والألعاب الإبداعية، وكلها تهدف إلى السماح لهم بتجربة عملية الشفاء بشكل أكثر فعالية.

شارك في التدريب 135 طفلاً من مركز Spring Of Life في مخيم لمدة 5 أيام وانضم اليهم الاطفال من دار الأولاد.خلال مخيم Healing Hearts ، تمكن الأطفال في مجموعاتهم الخاصة من التعرف على شخصيات في الكتاب المقدس ، لتبادل قصصهم وتجاربهم مع كل درس وتعلم آيات الكتاب المقدس والألعاب وأنشطة التعبير عن الذات.
في اليوم الأخير، في حفل الختام ، قدمت كل مجموعة ما تعلموه في الأيام الخمسة الماضية من خلال الرسومات ، وترانيم وعروض مستوحاة من الكتاب المقدس.

تهدف جمعية الكتاب المقدس إلى تلبية مختلف حاجات المجتمع من خلال كلمة الله الفاعلة. وبما أنّ جمعية الكتاب المقدس منظمة مسيحيَّة مسكونية، لا تبتغي الربح، فهي تعمل على نشر رسالة الكتاب المقدس وتعميق ثقافته لجميع الأجيال، وذلك من خلال ترجمة الكتاب المقدس ونشره بالوسائل المقروءة والمسموعة والمرئية والرقمية كافة، التشجيع على قراءة كلمة الله والتفاعل معها، دعم الكتاب المقدس ومناصرة قضيته لإعلاء شأن كرامة الإنسان والشراكة مع جميع الكنائس والمؤسسات المسيحية كافة.